وقفة مطلبية لحرية الحركة والتنقل بأمان والوصول لخدمات صحية عادلة شاملة كافية

في اليوم العالمي للشباب نظم اتحاد لجان العمل الصحي في قطاع غزة ولجان العمل الصحي في القدس ومركز بيسان للبحوث والإنماء في الضفة الغربية، وقفة مطلبية لحرية الحركة والتنقل بأمان والوصول لخدمات صحية عادلة شاملة كافية، وذلك اليوم الخميس ال 8 من أغسطس 2019 على حاجز بيت حانون إيرز شمال قطاع غزة.

تجدر الإشارة إلى ان هذه الوقفة تأتي ضمن أنشطة الشبكة الشبابية المحلية الفلسطينية للحق في الصحة التي تأتي في إطار برنامج الوقوف معاً من أجل حقوق الجميع الممول من DGD من خلال VivaSalud حيث تهدف هذه الشبكة إلى تفعيل دور الشباب وبناء قدراتهم للعب دور فاعل في مجتمعاتهم المحلية بهدف تحسين الواقع الصحي، وتعزيز دور المؤسسات الشبابية في الحراك المجتمعي الفلسطيني للدفاع عن الحق في الصحة.

وأكد الشباب المشاركون في الوقفة في بيان مشترك انها تأتي رفضاً لعدم وجود منظومة صحية آمنة وشاملة تتيح العلاج لكل مريض أو مصاب ولإبراز معاناة الشعب الفلسطيني عامة وقطاع غزة خاصة، حيث يتم انتهاك حقوقهم الصحية بكافة الوسائل والأساليب القمعية من قبل الاحتلال الصهيوني الغاصب المتحكم بسياسات التحويل وعرقلة سبل العلاج وفرض الحدود، والسبب في تأخير سيارات الإسعاف على الحواجز ومنعها من الوصول للمصابين في الضفة  والقدس وعزل القرى الفلسطينية عن المراكز الصحية، ومنع أهلنا في قطاع غزة من الخروج لتلقي العلاج، والمنع بمزاعم أمنية والذي طال كافة فئات المجتمع الفلسطيني خاصة فئة الأطفال والسيدات.

مشيرين إلى أن المبادرة الوطنية هدفت إلى المناداة بتسهيل الحركة والتنقل والوصول لخدمات صحية للجميع مؤكدين خلال اليافطات والشعارات التي حملها الشباب على الدور الريادي للشباب الفلسطيني في قيادة الحراك الوطني وكونه عصب النضال الفلسطيني.

وفي ختام هذه الفعالية شكر الشباب المنظمون بالاتحاد كافة المؤسسات الشريكة ووسائل الإعلام وكل السواعد الشبابية التي ساهمت في إنجاح هذه المبادرة وتفعيل الحراك الشبابي من أجل الحق في الصحة مؤكدين على ضرورة التحرك العاجل لفضح جرائم الاحتلال الصهيوني وانتهاكاته لكافة المواثيق والأعراف والقوانين الدولية المتعلقة بالحق في الصحة.