اطلاق حملة "السلام الأزرق من أجل مياه صالحة للشرب في قطاع غزة تحت شعار #متشربهاش"

اطلق اتحاد لجان العمل الصحي حملة " السلام الأزرق من أجل مياه صالحة للشرب في قطاع غزة تحت شعار #متشربهاش" بالشراكة مع مؤسسة الضمير لحقوق الانسان ضمن برنامج الوقوف معاً من أجل حقوق الجميع الممول من DGD  من خلال مؤسسة Viva Salud، وتمتد الحملة من تاريخ 18/11/2018 حتى تاريخ 6/12/2018 في جميع مرافق الاتحاد المجتمعية على طول قطاع غزة ومؤسسة الضمير والمؤسسات الشريكة في شبكة الحراك الفلسطيني من أجل الحق في الصحة، وذلك في إطار التشبيك و التكامل بين مؤسسات المجتمع المحلي بهدف تعزيز دور الشباب الفلسطيني في الرقابة الشعبية على الموارد المائية ونشر ثقافة الحق في مياه شرب نظيفة وفقآ لمنظومة حقوق الانسان و لرفع حساسية الشباب نحو القضايا الصحية وزيادة الوعي بالحقوق الصحية.

تُجدر الإشارة إلى أن حفل الإفتتاح حضره كل من رئيس مجلس الإدارة في اتحاد لجان العمل الصحي سليمان شاهين ، ومدير مستشفى العودة أحمد مهنا، مدير دائرة الاتصال و المناصر في الاتحاد سهيل الطناني ، والمدير التنفيذي لمؤسسة الضمير لحقوق الانسان هالة القيشاوي، ولفيف من الإداريين ومداراء الأقسام والعاملين وجموع الشباب من الإتحاد ومؤسسة الضمير ومؤسسات المجتمع المحلي.

بدورها صرح المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير لحقوق الانسان هالة القيشاوي أن ارتفاع نسبة تلوث المياه في قطاع غزة يعود لعدة اسباب من اهمها انقطاع التيار الكهرببائي الذي أدى الى عدم قدرة محطات التحلية القيام بعملها بالاضافة الى استيلاء الاحتلال على المياه الجوفية الصالحة للشرب، كما وأكدت بضرورة الحد من تلوث المياه مؤكدة على أهمية الحصول على مياه صالحة للشرب كأحد الحقوق الاساسية لجميع المواطنين، مشيرة إلى أن مؤسسة الضمير تهتم في شريحة الشباب ضمن مشروع المساهمة في رفع ونشر ثقافة حقوق الانسان في قطاع غزة الذي أدى الى تنسيق الحدود مع اتحاد لجان العمل الصحي لتنفيذ حملة " السلام الازرق من اجل مياه صالحة للشرب في قطاع غزة ".

من جهته أكد مدير دائرة الاتصال والمناصرة سهيل الطناني على أهمية إطلاق حملة " السلام الازرق من اجل مياه صالحة للشرب في قطاع غزة "، في جميع مراكز العودة المجتمعية التابعة لاتحاد لجان العمل الصحي في قطاع غزة بالتنسيق مع مؤسسة الضمير لحقوق الانسان وشروكائنا في شبكة الحراك الفلسطيني من أجل الحق في الصحة، مضيفآ أن عدد المشاركين في بداية حملة التغريد على #متشربهاش كإنطلاق لحملة السلامة الأزرق وصل تقريباً ل 300 شاب/ة بمراكز الإتحاد المجتمعية.

والجدير بالذكر أن حملة " السلام الازرق من أجل مياه صالحة للشرب " تهدف للمساهمة في الحد من تلوث المياه في قطاع غزة مما يؤدي لتغيير وإصلاح الواقع الصحي للمواطنين كما وتهدف لتعزيز وتفعيل دور الشباب في عملية التغيير و التطوير من أجل مجتمع صحي سليم، حيث تشمل هذه الحملة العديد من الأنشطة من أهمها عقد جلسات مساءلة في محافظات القطاع وجلسات توعوية واصدار أوراق مواقف لمناقشة واقع المياه وايجاد حلول مناسبة لمشاكل تلوث المياه.

في سياق متصل إن اتحاد لجان العمل الصحي يولي اهتماما كبيرا للتشبيك مع مؤسسات المجتمع المحلي للتعاون و التكاملية في الخدمات المقدمة من جهة والعمل على تحقيق الحق في الصحة ووصول الخدمة الصحية لكافة فئات المجتمع من جهة أخرى وصولاً إلى مجتمع واعي وصحي.