وفد رفيع المستوى من المكتب التمثيلي للنرويج و UNDP يزور العودة التخصصي

استقبل مركز العودة الصحي التخصصي التابع لاتحاد لجان العمل الصحي في غزة وفد رفيع المستوى  برئاسة السيد/ مورتن أولند – السكرتير الثاني لمكتب تمثيل مملكة النرويج في الأراضي الفلسطينية ومدير برنامج EGP / م. حكمت الخيري  من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)بهدف الإطلاع على الخدمات المقدمة داخل المركز.

استقبل الوفد من الاتحاد قائم بأعمال رئيس مجلس الإدارة / د.سليمان شاهين، وعضو مجلس الإدارة/ د.يوسف عوض الله، مدير الدائرة الإدارية / مروان أبو ناصر،  منسقة العلاقات العامة في الاتحاد / حنين وشاح ومدير مركز العودة الصحي التخصصي/ د.أحمد شاهين.

بدأ الوفد جولته في المركز من الطابق الأرضي، ورحبت وشاح بالوفد الزائر وقامت بتقديم نبذة سريعة عن الاتحاد ومراكزه المنتشرة على طول القطاع، فيما سلطت الضوء على أعداد المستفيدين من مختلف خدمات الاتحاد الصحية والمجتمعية، وأكدت على أن إنشاء هذا المركز في هذه المنطقة بالذات، أدى إلى توفير خدمات صحية وذو جودة عالية لسكان هذه المنطقة التي كانت تعاني نقصاً في الخدمات الصحية. فيما سلط الضوء الدكتور شاهين على أنه وبوجود صندوق مساندة المريض المحتاج في الاتحاد.. استطعنا أيضاً دعم المرضى المحتاجين وتغطية بعض أو كل تكاليف العلاج لهم.

فيما نوه الدكتور شاهين إلى أننا وبامتلاكنا لمبنى المركز التخصصي والاتحاد، استطعنا ومنذ أنشاءه توفير كبير في الموازنة التشعيلية للاتحاد  والتي تم إعادة توجيها لتطوير الخدمات المقدمة واستحداث خدمات جديدة بالإضافة إلى تحديث الأجهزة الطبية في المراكز والمستشفى.

بعدها انتقل الوفد للطابق الأول ووحدة القدم السكري للرعاية المتكاملة ، وتم التنويه إلى أهمية وجود محطة واحدة ومتكاملة لمرضى السكري في القطاع ، وتقديم خدمات صحية ذو جودة عالية لهم من قبل الأخصائيين والممرضات المتدربات على رعاية القدم السكرية، فيما أشار شاهين إلى أهمية تواجد هذا المركز في شمال مدينة غزة، في تلبية الاحتياجات الصحية لسكان المنطقة التي تعاني قلة في الخدمات الصحية المقدمة، وأشار إلى الزيادة في عدد المترددين على المركز والتي بدورها أدت إلى زيادة في دخل المركز وازدياد مبيعات الأدوية فيه، وأكد شاهين إلى أن إنشاء المركز أدى إلى خلق 10 فرص عمل دائمة وما يقارب توفير 50 فرصة عمل مؤقتة فيما تم توفير 4700 يومية عمل مؤقتة أثناء تنفيذ المشروع.

ثم انتقل الوفد في محطته الأخيرة لزيارة قسم الأشعة في المركز والتعرف على أقسامه، وتم تسليط الضوء على الخدمات المقدمة من خلال برنامج الاتصال والمناصرة، والتي تهدف إلى توعية المجتمع المحلي وبالأخص شريحة النساء في ضرورة الكشف المبكر عن سرطان الثدي ، وتنظيم حملات توعية بهذا الخصوص.

في ختام الزيارة قدم السيد أولند وجميع الزائرين شكرهم على استقبال الاتحاد لهم فيما أكدت إدارة الاتحاد أن المركز يعتبر قصة نجاح حقيقية للتعاون ما بين الاتحاد وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتقديم أفضل الخدمات الصحية النوعية لأبناء شعبنا في قطاع غزة تطبيقاً لشعاره الناظم " الخدمة الصحية حق لكل محتاج".

يذكر أن مملكة النرويج من الدول التي دعمت وساهمت في إنجاح إنشاء هذا المركز من خلال تسهيل دخول مواد البناء له خلال مرحلة إنشاءه بالتنسيق من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)